التصنيفات
الدوري الإنجليزي بطولات مقالات وتقارير

من هو سعيد بن رحمة مطمع الأندية الكبرى؟

كثيرة هي المواهب العربية التي أصبحت تحت دائرة الضوء في السنوات الأخيرة خاصةً وأن العديد منها أصبح ينشط مع فرق ذات اسم وسمعة كبيرة في الدوريات الكبرى فأصبحت تناطح أعتى الكبار في اللعبة رأسًا برأس.
ومع كثرة المواهب العربية في الدرجات الممتازة، أصبح الآن البحث عن المواهب المماثلة في الدرجات الأدنى يتم على قدم وساق من قبل الأندية الأوروبية من أجل إكتشاف جوهرة ما هنا أو هناك تصلح للعب في المستويات العالية، ومن ضمن تلك المواهب اللاعب الجزائري “سعيد بن رحمة” لاعب نادي برينتفورد الإنجليزي والذي ينشط في الدرجة الأولى الإنجليزية “تشامبيونشيب”.
بدأ سعيد بن رحمة “24 عام” مسيرته من فرنسا وتحديدًا مع نادي “يو إس كولوميير” ومنه انتقل إلى الفريق الثاني بنادي “نيس”، تم تصعيده للفريق الأول بعد عامين هناك واستمر معهم موسم واحد قبل أن ينتقل إلى نادي “انجرس” على سبيل الإعارة ثم عاد إلى “نيس” مرة أخرى ثم خرج في إعارة أخرى إلى “أجاكسيو” ثم إعارة ثالثة إلى “شاتورو” وفي النهاية بعد أن قضى بن رحمة ثلاث سنوات من الإعارات المختلفة ما بين عدد من الأندية الفرنسية، انتقل بشكل نهائي إلى ناديه الحالي “برينتفورد” خلال الموسم الثاني ليستقر هناك.

أرقامه ومميزاته

يلعب بن رحمة كجناح عكسي بقدمه اليمنى في مركز الجناح الأيسر، أو تحديدًا الجناح المهاجم الأيسر حيث أن خطة المدرب “توماس فرانك” تعتمد على شكل 3-3-4.

خطة فريق برينتفورد – whoscored

يمتلك بن رحمة مهارة كبيرة جدًا يستطيع بها المرور من المدافعين بكل سهولة، التحرك والتواجد للعمق ولداخل منطقة الجزاء جيد جدًا، ويستطيع الاحتفاظ بالكرة تحت الضغط، كما أنه مميز في تسديد الركلات الحرة أيضًا.

خريطة تحركات “بن رحمة” ضد ستوك سيتي في الدور الثانيwhoscored

كان لبن رحمة أثرًا كبيرًا منذ انضمامه إلى برينتفورد، فقد حجز مكانه في التشكيلة الأساسية بعد فترة قصيرة كان يشارك فيها كإحتياط، ولكن مع الوقت أصبح بن رحمة هو أحد الأساسيين في تشيكلة المدرب “توماس فرانك”.
جاءت مشاركات بن رحمة في موسم الأول في إنجلترا كبيرة فقد وصلت إلى 45 مباراة في جميع البطولات، تمكن خلالها من إحراز 11 هدفًا وصناعة 17 آخرين ليكون هو أكثر من صنع أهدافًا في البطولة خلال الموسم.
وفي موسمه الثاني أو الحالي، استمر بن رحمة في حجز مكانه كأساسي في تشكيلة فريقه فوصلت عدد مشاركاته حتى الآن إلى42 مباراة بالدوري أحرز خلالها 17 هدفًا وصنع 9 أهداف ليكون هو خامس الهدافين الحاليين للبطولة وما زال الموسم مستمرًا.
يمتلك سعيد جرأة كبيرة للتسديد نحو المرمى فهو بحسب موقع “whosocred” يتصدر قائمة الأكثر تسديدًا على المرمى ما بين لاعبي فريقه ولا عبي الدوري ككل بـ “163 تسديدة” لهذا الموسم وهذا بالطبع يفسر عدد أهداف التي سجلها لفريقه حتى الآن.
كما أنه يتصدر قائمة الأكثر قيامًا بالمراوغات في الدوري بفارق كبير جدًا عن أقرب ملاحقه حيث يمتلك بن رحمة “224 مراوغة” منها “124 صحيحة” في حين أن صاحب الترتيب الثاني اللاعب “ألكسندر ميتروفيتش ” لاعب نادي “فولهام” يمتلك “68 مرواغة” فقط.
وكما أنه متفوق في صناعة الأهداف فإن بن رحمة أيضًا هو الأول في عدد التمريرات على مستوى الدوري خلال الموسم الجاري بـ “1546 تمريرة” ، وهو أيضًا صاحب أعلى عدد من التمريرات المفتاحية بالدوري بنحو ” 89 تمريرة مفتاحية”.

الانتقال للبريميرليج

تقول جريدة “تليجراف” في تقريرها عن بن رحمة بأنه “لن يتفاجئ أحد من البريميرليج بموهبة بن رحمة”.
بالطبع بعد الأداء المميز الذي يقدمه اللاعب الجزائري، فإن كثيرًا من الأعين سوف تكون منصبة عليه ليس فقط لمتابعته عن كثب وإنما لضمه إلى صفوفهم؛ وبالفعل هناك أندية كبيرة مثل “تشيلسي وآرسنال” أرتبطت بها شائعات السعي وراء الفوز بخدمات بن رحمة.
بل يمكن أن نقول بأن بن رحمة كان قريبًا من الظهور في البريميرليج في الصيف الماضي من خلال نادي “أستون فيلا”، فكان قريبًا من الإنضمام إليهم في الصيف الماضي لكن الصفقة انهارت في أخر اللحظات.
ومع وجود بن رحمة حاليًا في التشامبيونشيب فإن سعره بالتأكيد سوف يكون أقل من غيره ممن ينشطون في الدرجة الممتازة سواء في إنجلترا أو خارجها، وهذا السعر بالتأكيد لا يتناسب مع إمكانياته التي يمتلكها خاصةً في ظل سوق الإنتقالات الحالية.
بحسب موقع “ترانسفير ماركت” فإن سعر بن رحمة قد إرتفع خلال مرور أشهر قليلة من عام 2019 وحتى عام 2020 من 8 مليون يورو إلى 13 مليون يورو، قبل أن تهبط قيمته السوقية مثل بقية كل اللاعبين تأثرًا بالأحداث والظروف الحالية والتوقف الكبير الذي حدث إلى 10.30 مليون يورو، وبهذا الرقم بذلك يسهل الحصول عليه من قبل الأندية الكبرى في إنجلترا.

رسم بياني للقيمة السوقية لبن رحمة – transfermarkt

مهما كان حج عدد الشائعات وسواء انتقل بن رحمة هذا الصيف لأحد فرق البريميرليج أو استمر مع فريقه الذي قد يحصل على فرصة الصعود للدوري الممتاز، فإن وقت تسليط الضوء بشكل أكبر على موهبة بن رحمة وأن يأخذ حقه الكامل من المديح كما فعل أبناء بلده من قبل أصحاب المواهب الكبيرة مثل “رياض محرز” سوف يأتي عاجلًا أم آجلًا.

المصادر